الشريط الأخباري

طهران تتوعد برد مؤلم على جريمة اغتيال فخري زاده

طهران-سانا

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية أن إيران سترد على من أمر واشترك في جريمة اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده بشكل مؤلم جداً.

ونقلت وكالة فارس عن المتحدث باسم الوزارة سعيد خطيب زاده قوله في مؤتمر صحفي اليوم: إن “الدول الجارة ومنها الحليفة لإيران وحتى غير الحليفة أدانت هذه الجريمة الإرهابية ولكن من الطبيعي أن أحد طرفي القضية يعود إلى بعض السياسات التي تحظى بدعمهم وهم في الوقت الذي لا يمكنهم ألا ينددوا فقد استخدموا كلمات كانت محل انتقادنا من ناحية الدعوة لضبط النفس وهو أقل مما نتوقعه” مشيراً إلى وجود أدلة جدية على تورط الكيان الصهيوني في عملية الاغتيال وأضاف زاده أنه “لو عثرنا على أي أثر للضلوع في حادثة الاغتيال مثلما أكد مسؤولو البلاد سنعاقب الآمرين والمرتكبين للجريمة” مؤكداً أن بلاده سلمت رسالة لمنظمة الأمم المتحدة وإلى سفراء البلاد في مختلف البلدان لاطلاعهم على القضية وأبعادها وممارسات الكيان الصهيوني الوحشية.

وكانت وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية أعلنت يوم الجمعة الماضي اغتيال العالم فخري زاده إثر عملية إرهابية تعرض لها قرب العاصمة طهران.

انظر ايضاً

رضائي: السلاح المستخدم لاغتيال فخري زاده يعود لحلف الناتو

طهران-سانا كشف أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي أن السلاح الذي استخدم …