الشريط الأخباري

تجمع جماهيري في حلب استنكاراً للتدخل التركي في إقليم قره باغ

حلب-سانا

تجمع العشرات من أبناء محافظة حلب اليوم في ساحة العزيزية بالمدينة استنكاراً للتدخل التركي بالنزاع الدائر في إقليم قره باغ بين أرمينيا وأذربيجان والدعوة إلى وقف القتال هناك.

وأكدت المهندسة فيرا توماس أمينة سر نادي الشبيبة السورية الثقافي أن الهدف من التجمع التنديد بالتدخل التركي الذي يخلق المشكلات ويحرض على سفك الدماء وضرورة التوقف عن تصدير نظام أردوغان الإرهابيين والأسلحة وإذكاء نار الفتن في أكثر من مكان في العالم.

المطران بطرس مراياتي رئيس طائفة الأرمن الكاثوليك بحلب وتوابعها أوضح أن الوقفة تهدف للتضامن مع الشعب الأرميني والدعوة إلى الحوار والتفاهم وأن يعم السلام أرجاء العالم بينما أشار القسيس عبدالله حمصي راعي كنيسة الاتحاد الإنجيلية بحلب إلى أن التجمع يضم كل الأطياف السورية التي تقف ضد أطماع نظام أردوغان العثمانية وجرائمه بحق الإنسانية.

وعبر عدد من المشاركين في الوقفة عن استنكارهم التدخل التركي في القتال الدائر بين أرمينيا وأذربيجان ومحاولات تأجيج النزاع خدمة للمخطط العثماني حيث قال جورج صدوريان: “نحن اليوم نبرهن على تلاحم النسيج الوطني السوري في محاربة الإرهاب التركي والدفاع عن التاريخ وحقوق الإنسان”.

الأب انطوان طحان من كنيسة الأرمن الكاثوليك أكد ضرورة الحفاظ على وحدة الوطن والوقوف ضد أي احتلال أو تدخل خارجي في سورية وأرمينيا.

انظر ايضاً

تجمع جماهيري في حلب استنكاراً للتدخل التركي في إقليم قره باغ